الرئيسية / رياضة / الخسارة المزدوجة للوداد والرجاء البيضاويين في ميزان الصحافة

الخسارة المزدوجة للوداد والرجاء البيضاويين في ميزان الصحافة



طنجة أنتر:

سلطت الصحف المغربية الضوء على لقاء الرجاء المغربي، والزمالك المصري، الذي أقيم الأحد، على أرض ملعب محمد الخامس بالدار الييضاء في جولة الذهاب لدور نصف النهائي لبطولة دوري أبطال إفريقيا.

وقال موقع صحيفة “المنتخب”، إن هزيمة الرجاء أمام الزمالك المصري بهدف دون رد والذي سجله أشرف بن شرقي، يشعرنا بحسرة في الصدر، خاصة وأن الوداد المغربي سبق مواطنه وخسر أمام الأهلي بهدفين دون رد.

وقال التقرير، لعنة «الفراعنة» أسقطتنا، وتكرر المشهد الحزين، ومثلما أصبنا بالصدمة بخسارة الوداد أمام الأهلي (0 – 2)، أصبنا بالإحباط بخسارة الرجاء أمام الزمالك (0 – 1)، ليخسر الغريمان البيضاويان في نصف نهائي دوري الأبطال أمام «الفراعنة» وليتحول حلم بلوغ النهائي إلى كابوس مخيف ما لم تحدث معجزة حقيقية تقود «الفرسان» و»النسور»، أو أحدهما على الأقل، إلى الهدف المنشود خلال مبارتي الإياب بمصر نهاية الأسبوع الجاري بداية المقبل.

وأضاف التقرير، حذا الزمالك المصري حذو غريمه الأزلي الأهلي، وعاد من الدار البيضاء بفوز مهم على حساب الرجاء البيضاوي المغربي 1-صفر على ملعب محمد الخامس في ذهاب الدور نصف النهائي لعصبة أبطال إفريقيا لكرة القدم.

وأكد التقرير، أن المدرب جمال السلامي، افتقد للعديد من الأسماء التي حسمت لقب البطولة المحلية الأسبوع الماضي ولا سيما المدافعين عبدالجليل اجبيرة وعبدالرحيم الشاكير وعمر بوطيب والليبي سند الورفلي للإصابة، إلى المهاجم حميد أحداد لانتهاء عقده، فضلا عن لاعبي الوسط محمد زريدة وايوب نناح بسبب إصابتهما بفيروس كورونا المستجد.

وتابع: أن الحكم الكاميروني أليوم نيون، لم يكن في المستوى حيث ارتكب أخطاء في المباراة، خاصة ضد الرجاء في مباراة الزمالك في ذهاب نصه نهائي كأس عصبة الأبطال لتي انتهت بفوز الأخير بهدف للاشيء، على غرار الخطأ الذي ارتُكب ضد رحيمي في الشوط الأول بعد إسقاطه في مربع العمليات، من طرف أحمد عيد، حيث استخدم يده لإسقاطه، ولم يحتسب أيضا ضربة جزاء، بعد أن لمست الكرة يد أحد لاعبي الزمالك، علما أن الأخير احتج بدوره بسبب قرارات خاطئة على مستوى التسلل في محاولتين.

وقال موقع «هسبريس»، أن فريق الرجاء حاول الرد على هدف بن شرقي خلال باقي شوطي اللقاء، غير أنهم وجدوا صعوبة كبيرة في فك شفرة دفاع الزمالك والوصول إلى معترك العمليات، حيث اكتفى الفريق المغربي طيلة أطوار الجولة الأولى بكرتين هجومية هددت شيئا ما الحارس المصري محمد أبوجبل.

وأبرز موقع «هبة سبور»، تصريحات مدرب الرجاء، جمال السلامي، الذي قال إن فريقه كان الطرف الأفضل في المباراة التي خسرها أمام الزمالك المصري بهدف دون رد، بملعب محمد الخامس بالبيضاء، ضمن ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وأضاف السلامي :أنا فخور باللاعبين، لقد قدموا أداء ممتازا وكنا الطرف الأفضل في المباراة، ولم نكن نستحق الخسارة، إذ قدم الجميع أداء جيد وكان بإمكاننا التسجيل في أكثر من مناسبة.

وتابع:القرارات التحكيمية لم تكن في صالحنا، لقد حرمنا الحكم من ضربة جزاء واضحة، كما أننا تأثرنا بتراكم المباريات وكثرة الغيابات، ورغم ذلك فقد كنا الطرف الأفضل في المواجهة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى