الرئيسية / نوستالجيا / شخصية / هنري ماتيس.. وطنجة

هنري ماتيس.. وطنجة


من أبرز الوجوه العالمية لطنجة الفنان الشهير هنري ماتيس، والذي رسم في المدينة أجمل لوحاته ما بين سنتي 1912 و1913.

ماتيس كان ينزل في غرفة تحمل رقم 35 بفندق “فيلا دي فرانس”، وهذه الغرفة لها طابع خاص جدا، لأنها كانت بمثابة العيون التي يرى من خلالها طنجة، وهناك لوحة شهيرة لماتيس تبدو لمن يتأملها وكأنها نافذة الغرفة 35. ولحد اليوم، فإن من يدخل هذه الغرفة ويتأمل لوحات ماتيس فإنه سيجد فيها عبق وروح هذه النافذة.

اليوم تجدد هذا الفندق، والغرفة التي كان ينزل بها ماتيس ظلت تحمل اسمه، وربما سيشتهي الكثيرون النزول فيها، خصوصا إذا كانت مؤثثة بلوحات هذا الفنان، لكن أمل هؤلاء بالمقام في هذه الغرفة سيتبخر سريعا إذا عرفوا أنها لن تكون مخصصة لاستقبال الضيوف، بل ستكون بمثابة متحف يضم لوحات ماتيس وصوره وكل متعلقاته. إنها نقطة مضيئة في سماء طنجة الكالحة السواد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى