الرئيسية / سياسة / نُذر حرب بين لبنان والكيان الصهيوني

نُذر حرب بين لبنان والكيان الصهيوني


epa08568537 Israeli artillery units deployed in upper-Galilee in the north of Israel near the Israeli-Lebanon border, Israel, 27 July 2020. Reports state that Israeli army deployed several iron dome batteries along the northern border for a possible retaliation by Hezbollah. EPA-EFE/ATEF SAFADI

طنجة أنتر/ وكالات:

أبقى جيش الاحتلال الإسرائيلي قواته على أهبة الاستعداد في جبهتي سوريا ولبنان، غداة غارات جوية نفذتها مقاتلات إسرائيلية على أهداف للقوات السورية في ريف القنيطرة، في الوقت الذي يعقد فيه المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون السياسية والأمنية اجتماعا لأول مرة منذ شهر.

وقال الجيش الإسرائيلي إن هذه الغارات جاءت ردا على زرع خلية من 4 أفراد عبوات ناسفة قرب خط وقف إطلاق النار في الجولان السوري المحتل.

وقال مصدر عسكري صهيوني إن ما حدث في الجولان لا يقلل حالة التوتر على الحدود مع لبنان، بل يزيدها حدة، مشيرا إلى أنه لا يمكن الربط بين خلية الجولان وحزب الله اللبناني.

وأغارت مقاتلات إسرائيلية الليلة الماضية على مواقع استطلاع ووسائل جمع معلومات ومدافع مضادة للطائرات ووسائل قيادة وسيطرة تابعة لقوات النظام السوري.

الجيش الإسرائيلي يبدو في ذروة تأهبه واستعداده على طول الحدود مع لبنان وعلى جبهة الجولان، بما يعني أنها جبهة مفتوحة ومرشحة لكل الاحتمالات، بما فيها المواجهة الشاملة.

ونقل عن الجيش الإسرائيلي قوله إن قواته باقية على أهبة الاستعداد، ويواصل تعزيز مواقعه على طول الحدود بالمدفعية الثقيلة والدبابات والمدرعات وناقلات الجند تحسبا لأي طارئ، مشيرا إلى أن الهدف من هذه التعزيزات هو إمكانية الرد السريع على أي هجوم ينفذه حزب الله، إضافة إلى الجاهزية لاحتمالية تدهور الأمور إلى مواجهة شاملة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى