الرئيسية / رياضة / نيمار لن يذهب إلى أي مكان..

نيمار لن يذهب إلى أي مكان..



طنجة أنتر:

تمضي الساعات سريعًا بالنسبة للمهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، وتمر أيام الأسبوع يومًا تلو الآخر دون إيجاد أي حل في مسألة خروجه من ملعب «حديقة الأمراء»، بالإضافة إلى الصراع بين برشلونة وريال مدريد ويوفنتوس لخطف النجم الدولي.

ويبدو أن هذا الصراع سيكون عاملًا إضافيًا فيما يعيشه مهاجم باريس سان جيرمان، كما أن نيمار كان قريبًا من خوض أزمة كبيرة في حالة استدعائه من قبل توماس توخيل مدرب الفريق الفرنسي للمباراة القادمة غدًا الأحد أمام تولوز، خاصة أن الجماهير لا ترغب في رؤيته مرة أخرى داخل الملعب ولكن توخيل يريد مشاركة اللاعب.

وبعيدًا عن أجواء هذه المباراة، المعضلة الحقيقة لنيمار تتمثل فيما سيحدث بعد ذلك، لاسيما أنه مازال متبقي 10 أيام على انتهاء سوق الانتقالات الصيفية الجارية، وتحديدًا في 2 سبتمبر، وقضية رحيله عن باريس بعيدة عن التحقيق.

الأمر الذي جعل صحيفة «ليكيب» الفرنسية تؤكد في نسختها الصادرة اليوم السبت أن العلاقة بين باريس سان جيرمان ونيمار دخلت في فترة هدوء وانفراج، معتمدة على مصادر قريبة من النادي الفرنسي.

وأظهرت تلك المصادر بعض علامات السلام تحت عبارة «هذه ليست حربًا»، وهو ما أكده مصدر آخر قائلاً: «نتحدث بطريقة حضارية».

ولا يوجد شك أن انتقال نيمار إلى الدوري الفرنسي كان بمثابة خطوة للوراء في مسيرته الكروية، خاصة أن لياقته البدينة لم تكن محمية بالشكل الجيد، فنرى أنه تلقى تدخلات عديدة وتعرض للإصابات، لهذا هدف نيمار الأساسي هو الخروج من سان جيرمان والثاني هو الانتقال إلى برشلونة.

وبالنظر إلى قائمة الأندية التي ترغب في شراء نيمار نجد عدم وجود أي نية واضحة منها للتعاقد مع اللاعب، برشلونة بدأها بتقديم عرضين رسميين وسط إصرار ليونيل ميسي وضغط على جوسيب ماريا بارتوميو، بينما ريال مدريد ويوفنتوس يراقبان من بعيد، وبالنسبة للنادي الملكي سيدخل هذه الصفقة فقط إذا كانت الصفقة مربحة من الناحية الاقتصادية، أيضًا يوفنتوس يريد تدعيم الخط الهجومي مع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، وسيكون أمامه فرصة جمع نيمار ورونالدو في فريق واحد مما يجلب لديهم شهرة عالمية واسعة.

وفيما يتعلق باللاعب نفسه، وفقًا لما وصلنا إليه فإن نيمار بدأ في الاعتقاد بصعوبة خروجه من باريس في هذا الموسم، الأمر الذي جعل المهاجم البرازيلي وإدارة الفريق تهدأ الأوضاع خاصة أن نيمار وقعد عقدًا لمدة 5 سنوات ومازال لديه 3 سنوات متبقية.

ووضع نيمار بالأمس شروطًا جديدة للانتقال لأي ناد تتمثل في تقاضيه الراتب نفسه البالغ قيمته نحو 37 مليون يورو، بالإضافة إلى عقد لمدة 5 سنوات، وسط عدم طمأنة الريال والبلوجرانا من الحالة البدنية لنيمار تحديدًا إصابة الإصبع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى