الرئيسية / طنجة الضاحكة / ملعب طنجة الكبير مضر بالصحة..!

ملعب طنجة الكبير مضر بالصحة..!



طنجة أنتر:

الأكثر تشاؤما كانوا ينتظرون أن يكون ملعب كرة القدم في الزياتن، أو ما يسمى “ملعب طنجة الكبير” أفضل بكثير مما انتهى إليه، خصوصا وأن دعاية كبيرة رافقت بناءه وكأنه تحفة التحف.

لا أحد يجادل في جودة مرافق الملعب وتجهيزاته الداخلية، لكن الجمهور لا يجلس في الصلات المكيفة داخل الملعب، بل على المدرجات، وهناك يمضي عشرات الآلاف من الرجال والأطفال والنساء عدة ساعات.

لكن هذه المدرجات مفتوحة عن آخرها على الرياح الباردة شتاء والساخنة صيفا، وعندما تهب رياح الشرقي القوية فإن الملعب يتحول إلى ممر طبيعي للرياح التي تمر في الملعب كما لو أنها تمر في “الأوطوروت”، وهي رياح تؤثر في مجرى اللعب في كثير من الأحيان.

الذين بنوا هذا الملعب لا يعرفون طنجة ولا جغرافيتها ولا مناخها ولا طقسها ولا رياحها، لذلك فتحوا الممر الكبير في الملعب الكبير للرياح والأمطار، ورغم ذلك صارت الشركة المشرفة على هذا الملعب تتصرف بعجرفة وغرور وكأنها تعطي صدقة لجماهير طنجة.

ربما لهذا السبب يفضل كثير من الناس عدم الذهاب إلى الملعب في ايام البرد والرياح، لأنهم يعرفون انهم سيكونون مضطرين للجلوس في ملعب لا فرق بينه وبين الجلوس في العراء، إنه ملعب مضر بالصحة بكل ما في الكلمة من معنى..!

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى