الرئيسية / مجتمع / مصنع رونو طنجة يفسد على التطوانيين فرحة النجاة من كورونا

مصنع رونو طنجة يفسد على التطوانيين فرحة النجاة من كورونا



عاد فيروس “كوفيد-19” ليستوطن مدينة تطوان بعد أن كادت المدينة أن تطرده منها شر طردة بفضل انضباط سكانها وتفاني سلطاتها.

 

ويعود السبب إلى مصنع رونو المتواجد ب”ملوسة”، بين طنجة وتطوان، حيث سجلت به اليوم حالتان جديدتان مؤكدتان لعاملين به، لتنضاف إلى الحالات الثلاث التي لا زالت تتابع علاجها بمستشفى سانية الرمل، والتي هي الأخرى حملت الفيروس من ذات المصنع.

 

 

هذا ويخضع عمال مصنع رونو طنجة، بشكل يومي، وبطريقة اختيار عشوائية لمئات التحاليل لكشف الفيروس، حيث بلغ عددها يوم أمس، 1900 تحليلة، وفق مصدر موثوق.

 

وكانت مدينة تطوان قضت زهاء عشرة أيام دون تسجيل حالات إصابة جديدة للوباء، إلى أن حملها سجينان من سجن طنجة إلى قرية جبل الحبيب المنتمية ترابيا إلى الإقليم، ثم سجلت حالات لاحقة تخص مستخدمين بمصنع رونو طنجة.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى