الرئيسية / رياضة / لماذا لم يرد حسن أجنوي على اتهامات أبرشان..؟

لماذا لم يرد حسن أجنوي على اتهامات أبرشان..؟



طنجة أنتر:

الاتهامات الثقيلة التي كالها عبد الحميد أبرشان، الرئيس السابق لاتحاد طنجة لكرة القدم، للإطار الوطني حسن أجنوي، لا تزال تثير ردود فعل قوية، وإلى حد الآن فإن أجنوي لم يبد أي رد فعل عليها رغم خطورتها.

وكان أبرشان، خلال الجمع الاستثنائي الأخير لاتحاد طنجة، رد بشكل قوي على أجنوي ووصفه بأنه يستفيد من الريع وأنه مارس النصب واستولى على أراض تابعة للدولة وأقام عليها مشاريع رياضية خاصة.

وأضاف أبرشان بلهجة تحدي قوية “إنه يستفيد من مدخول شهري بحوالي 40 مليون سنتيم، وأخذ أراضي من الوالي الأسبق حصاد لإقامة مشاريع رياضية لفائدة الناس، وصار يستفيد منها”.

هذه الاتهامات الخطيرة جاءت ردا على أجنوي الذي انتقد الأوضاع الداخلية لاتحاد طنجة، وهو ما أجج غضب أبرشان، الذي توعد بالمزيد من المعلومات لاحقا.

ويبدو أن صمت أجنوي، إن طال، فإنه سيؤكد اتهامات أبرشان، وهو ما سيتطلب تدخل السلطات على اعتبار أن الاتهامات خطيرة وتتطلب تحقيقا فوريا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى