الرئيسية / طنجة الضاحكة / قنصل فرنسا في طنجة يركب على افتخار العمدة بـ “مقبرة الكلاب” لإصلاح مقابر البشر

قنصل فرنسا في طنجة يركب على افتخار العمدة بـ “مقبرة الكلاب” لإصلاح مقابر البشر



طنجة أنتر:

بدا القنصل الفرنسي في طنجة ذكيا أكثر من المتوقع، حين استغل حديثا سابقا لعمدة المدينة عن مقبرة الكلاب وكونها مفخرة لطنجة، لكي يدخل على الحط ويذكره بأن مقابر البشر أهم، ولو بقليل، من مقابر الكلاب.

والتقى القنصل الفرنسي في طنجة، تيري فلات، العمدة البشير العبدلاوي، مساء الجمعة، وكان جدول أعمال اللقاء يتمحور حول نقطة رئيسية وهي وضعية مقبرة المسيحيين في طنجة، الموجودة في طريق الرميلات، في المدار الطرقي قرب ملعب الخيول.

وأبلغ فلات العمدة بالوضعية المحزنة للمقبرة الدولية في المدينة، والتي تعاني من الإهمال، والتي سبق أن تعرضت بعض قبورها للسرقة من طرف لصوص يعتقدون أنها تضم نفائس.

وربما كانت هذه الشكوى رسالة غير مباشرة إلى العمدة من كون مقابر البشر يجب أن تحظى برعاية أكبر، خصوصا بعد أن صرح العمدة في لقاء حكومي في طنجة بكون طنجة هي المدينة الوحيدة في إفريقيا التي تتوفر على مقبرة للكلاب.

يذكر أم مقبرة الكلاب لا تبعد كثيرا عن المقبرة الدولية، حيث لم يعد لمقابر الكلاب أي أثر، وتم محوها بشكل شبه كامل من طرف وحوش العقار في انتظار إقامة مشاريع عقارية فوقها، وهي معلومة يبدو أن عمدة طنجة يجهلها.

يذكر أن المقبرة الدولية بطنجة تضم في الغالب قبور الإسبان والفرنسيين والإيطاليين، حيث كان الإنجليز واليهود والهنود بطنجة يتوفرون على مقابر خاصة بهم حينما كانت طنجة مدينة عالمية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى