الرئيسية / طنجة الضاحكة / قطبان بنعلي.. وقالب أبرشان

قطبان بنعلي.. وقالب أبرشان



طنجة أنتر:

وضعية اتحاد طنجة لكرة القدم بدأت تتحول من حالة تراجيدية إلى حالة كوميدية، خصوصا على يد المدرب “العبقري فوق العادة” بيدرو بنعلي، الذي أبان عن موهبة فذة في التمثيل أكثر من موهبته في التدريب.

وفي المباراة السابقة التي انهزم فيها اتحاد طنجة في وجدة امام المولودية المحلية، لم يجد بنعلي أفضل من البكاء لكي يتهرب من اسئلة الصحافيين، فتظاهر بذرف بعض الدموع ثم خرج من قاعة الصحافة مسرعا.

وبعد الهزيمة الأخيرة في ملعب طنجة أمام الوداد البيضاوي بهدفين لصفر، عاد بنعلي إلى سيرته الأولى وتأسف لغياب الجماهير عن مباريات البطولة الوطنية بسبب الخوف من انتشار فيروس “كورونا”.

وقال بنعلي، خلال الندوة الصحافية التي أعقبت هزيمة فريقه أمام الوداد لحساب منافسات البطولة “حرام التيران بلا جمهور.. بحال إلى واكلين القطبان بلا ملحة بلا بزار بلا كامون”.

وتابع “أن تلعب أمام فريق من حجم الوداد البيضاوي وتضيع العديد من الفرص، وترتكب بعدها أخطاء بدائية فحتما ستدفع الثمن، استهلنا المباراة بشكل جيد وكنا نعي جيدا قيمة الوداد وطريقة لعبه”.

واستطرد قائلا “مرة أخرى ضربة جزاء، ضيعنا العديد من الفرص وفقدنا التركيز بعدها لتكون الهزيمة نصيبنا”.

المهم في كل هذا أن بنعلي حين لا يبكي، فإنه يتحدث عن القطبان والإبزار والكايمون. فهنيئا للذين جاؤوا به إلى طنجة، لأنه سيحقق حلمهم باللعب في الدرجة الثانية، كما قال رئيس الفريق يوما: هل تريدون أن تلعبوا في العاشرة صباحا..؟
شكرا أبرشان.. شكرا لكل الذين أهدونا قالب بنعلي..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى