الرئيسية / ثقافة و فن / فيلم لنور الدين عيوش يفتتح الدورة 15 لمهرجان الفيلم القصير المتوسطي بطنجة

فيلم لنور الدين عيوش يفتتح الدورة 15 لمهرجان الفيلم القصير المتوسطي بطنجة


رفع، مساء امس الاثنين، الستار عن فعاليات الدورة الخامسة عشرة للفيلم القصير المتوسطي بطنجة، والتي تتميز بمشاركة 55 شريطا من 22 بلدا في المسابقة الرسمية.

وأكد وزير الثقافة والاتصال، محمد الاعرج، في كلمة بالمناسبة، أن وزارته تخصص مكانة مهمة لتشجيع صناعة السينما باعتبارها ركنا أساسيا في صناعة الثقافة، وذلك في إطار سياسة عمومية ورؤية حكومية جديدة ترمي إلى بث دينامية جديدة في السينما الوطنية.

وبعد أن ذكر بالمصادقة على مشروع مرسوم يؤسس لدعم الإنتاجات السينمائية الأجنبية المصورة بالمغرب، أبرز السيد الأعرج أن الوزارة تعمل حاليا على مشروع قانون يتعلق بالصناعة السينمائية، وعلى مشروع قانون آخر يهم إعادة هيكلة المركز السينمائي المغربي بهدف تعزيز الإطار القانوني لصناعة السينما بالنظر إلى دورها المهم في تطور الاقتصاد.

وتميز حفل افتتاح المهرجان، الذي ينظمه المركز السينمائي المغربي، بعرض شريط ‘يطو” لنور الدين عيوش، والذي يحكي قصة مهاجرة عادت من الولايات المتحدة لإعادة اكتشاف أطلال الماضي، حيث علمت أن والدتها قتلت على يد صهرها النافذ، لتقرر الشابة يطو الانتقام.

واعتبر نور الدين عيوش، 72 سنة، أن هذا الفيلم الأول في مسيرته كان بمثابة حلم أراد تحقيقه، مبرزا أنه “ليس هناك عمر محدد من أجل تحقيق الحلم، إنها البداية فقط، وأعتزم إخراج المزيد من الأفلام القصيرة والطويلة”.

واختير 55 شريطا قصيرا للمشاركة في المسابقة الرسمية من بين 600 شريط تقدم للمشاركة في المهرجان للفوز بإحدى جوائزه، ويتعلق الأمر بالجائزة الكبرى للمهرجان، والجائزة الخاصة للجنة التحكيم، وجائزة أحسن مخرج، وجائزة السيناريو، وأحسن دور نسائي وأحسن دور رجالي.

ويمثل المغرب في المسابقة الرسمية للمهرجان كل من فيلم “النداء” لمرية كنزي لحلو، و”تيكيتة السوليما” لأيوب اليوسفي، و”إيما” لهشام ركراكي، و”يوم المطر” لعماد بادي، و”رسالة حب” لسفيان آيت مجدوب.

وتتكون لجنة التحكيم في الدورة الحالية، التي ستتواصل إلى غاية 7 أكتوبر، من عدة أسماء وازنة من السينما وطنيا ودوليا، برئاسة أحمد الحسني، وعضوية سلوفينا أنا لامبريت، شيراز بوزيدي، نرجس النجار، أنطوان لو بيهان، جاكوبو شيسا، ونور الدين الخماري.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى