الرئيسية / مجتمع / “فيروس أبيض” خطير يصيب نبات الصبار بتطوان وطنجة

“فيروس أبيض” خطير يصيب نبات الصبار بتطوان وطنجة



طنجة أنتر:

أدى فيروس نباتي غامض إلى هلاك نسبة كبيرة من نبتة الصبار (الهندية) في عدد من مناطق أنجرة، ما بين طنجة وتطوان، في الوقت الذي يسود تخوف كبير من اجتياح هذا الفيروس مناطق أوسع في مقبل الأيام والأشهر.

وتعرضت نبتة الصبار في المنطقة إلى فيروس أبيض على شكل ندف الثلج، غير أن البياض الخادع لهذا الفيروس الذي يسمى علميا “الدودة القرمزية”، يؤدي إلى احتراق كامل لنبات الصبار وتحويله إلى رماد.

ويقول السكان إنهم لم يسبق لهم أن شاهدوا ما يحدث الآن لنبات الصبار، وأن هذا الفيروس الأبيض غير مسبوق في المنطقة، وأنه يكتسح هذه النبتة بشكل غريب وغير مسبوق، حيث يحول هذا النبات الشوكي بسرعة على ما يشبه “هيكل عظمي”، بينما فاكهة الصبار تتحول بسرعة إلى الأحمر القاني ثم تتعفن.

وعاينت “الدار” ما يخلفه هذا الفيروس من دمار شامل للنبتة، حيث يؤدي على إتلافها في البداية، قبل أن تتحول نبتة الصبار إلى ما يشبه خشبا محترقا.

وفي عدد كبير من مداشر وقرى أنجرة، بدا نبات الصبار وكأنه تعرض للإحراق بالنار، غير أن الواقع هو أن الفيروس الأبيض يؤدي إلى احتراق النبتة في ظرف وجيز.

وقضى هذا الفيروس على نسبة كبيرة من تجارة الصبار، التي يعتمد عليها السكان في المنطقة بشكل كبير في مواسم الجني.

ويقول السكان إنه إلى حدود الساعة فإنه لم يزر المنطقة أي مسؤول من وزارة الفلاحة أو قطاع آخر له علاقة بما يجري، على الرغم من أن نبات الصبار يوجد في الغالب على جانب الطرقات العمومية، ومنه يمر يوميا مسؤولون ومنتخبون.

وينتشر هذا الفيروس بسرعة كبيرة، حيث لوحظت إصابة نباتات الصبار في عدد كبير من المداشر ما بين تطوان وطنجة، وهو ما يمكن أن يؤدي إلى انتشار الفيروس في مناطق أوسع في مقبل الأيام والأشهر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى