الرئيسية / حوادث / فضيحة: سيارات بميناء طنجة المتوسط تتعرض للسرقة داخل باخرة

فضيحة: سيارات بميناء طنجة المتوسط تتعرض للسرقة داخل باخرة



طنجة أنتر:
فضيحة غير مسبوقة عرفها ميناء طنجة المتوسط، حيث أصيب عدد من المسافرين بالصدمة بعد تعرض سياراتهم للسرقة وضياع مبالغ مالية كبيرة من داخلها.
واحتج عدد من المسافرين داخل الميناء على سرقة سياراتهم التي كانت مقفلة خلال عبور الباخرة مضيق جبل طارق، حيث قال أحد المسافرين إنه تم فتح سيارته وسرقة مبلغ أربعة آلاف يورو، فيما قال مسافر آخر إن تعرض لسرقة 2800 أورو من داخل سيارته بالباخرة.
وقال عدد من المسافرين إن عمليات السرقة ليست وليدة اليوم، بل حدثت عدة مرات، وسبق للمتضررين أن تقدموا بشكايات إلى وكيل الملك بطنجة، من دون أدنى نتيجة.
كما تعرضت عدد من شاحنات النقل الدولي للسرقة وأدلى بعض سائقيها بأجهزة يتم استخدامها للسرقة وطالبوا بأخذ البصمات منها وقالوا إن وكيل الملك بطنجة لم يقم بأي إجراء رغم شكاياتهم المتعددة.
ويقول المتضررون إن عمليات السرقة تتم في الغالب داخل باخرة معينة، مما يعني أن هناك لصوصا قد يكونون من بين طاقم الباخرة، التي لم تقم إدارتها إلى حد الآن بفتح تحقيق في هذه الفضيحة غير المسبوقة.
ومن شأن هذه القضية أن تلحق ضررا بالغا بسمعة ميناء طنجة المتوسط، الذي يعاني من اختلالات كبيرة أخرى، كما أن سمعة المغرب ستتضرر بشكل عام من جراء ما يجري بالميناء المتوسطي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى