الرئيسية / ثقافة و فن / غولدن غلوب: تتويج فيلم “1917”.. وتنديد بسياسة ترامب

غولدن غلوب: تتويج فيلم “1917”.. وتنديد بسياسة ترامب



طنجة أنتر:

أُعلنت في مدينة لوس أنجلوس الأميركية الأحد نتائج جوائز غولدن غلوب الفنية في النسخة السابعة والسبعين. ولم يخل حفل توزيع جوائز غولدن غلوب من السياسة.

فقد فاز الفيلم الأميركي “1917” بجائزة أفضل فيلم درامي وأفضل مخرج، بينما فاز فيلم “حدث ذات مرة في هوليود” (Once Upon a Time in Hollywood) بجائزة أفضل فيلم كوميدي وأفضل سيناريو وأفضل ممثل مساعد.

كما حصد فيلم “الحلقة المفقودة” (missing link) جائزة أفضل فيلم رسوم متحركة، وفازت أغنية “سأحب نفسي مجددا” (I’m Gonna Love Me Again) بجائزة أفضل أغنية من فيلم “الرجل الصاروخ” (Rocketman).

وفاز النجم خواكين فينيكس بجائزة أفضل ممثل عن دوره بفيلم “الجوكر”، وذهبت جائزة أفضل ممثلة سينمائية للنجمة رينيه زيلويجر عن دورها في فيلم “جودي”، كما فازت أوليفيا كولمان بجائزة أفضل ممثلة في مسلسل تلفزيوني لفئة الدراما عن دورها بمسلسل “التاج” (The Crown).

وفاز أيضا الممثل المصري رامي يوسف بجائزة أفضل أداء لممثل في مسلسل تلفزيوني موسيقي أو كوميدي، وذلك عن دوره في مسلسل “رامي”.

ولم يخل حفل توزيع جوائز غولدن غلوب من السياسة، فقد نددت الممثلة روزانا أركيت -الفائزة بجائزة أفضل ممثلة مساندة في مسلسل قصير- بدعوة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى قصف أهداف ثقافية إيرانية.

أما الممثلة ميشيل وليامز، الفائزة بجائزة أفضل ممثلة في مسلسل قصير، فقد دعت النساء الأميركيات إلى التصويت لأنهن الشريحة الكبرى، وقالت يجب أن نجعل هذا البلد يشبهنا أكثر “نحن النساء”.

من جانب آخر نشرت وكالة بلومبرغ للأنباء نتائج دراسة أجرتها مبادرة “أنينبرج إنكلوجن” التابعة لجامعة جنوب كاليفورنيا الأميركية، أظهرت أن عدد النساء اللاتي أخرجن أفلاما رئيسية ارتفع بأكثر من الضعف خلال عام 2019 ليصل إلى أعلى معدل له على الإطلاق، حيث أخرجت النساء قرابة 11% من أهم مئة فيلم أُنتج خلال العام الماضي.

لكن الدراسة أيضا انتقدت عدم ترشيح أي امرأة للحصول على جوائز في مجالي التأليف والإخراج من بين جوائز غولدن غلوب، موضحة أن عددا أقل من النساء تنافسن على الجوائز السينمائية الكبرى، رغم أن الأفلام التي تخرجها نساء تنال آراء نقدية أفضل من الأفلام التي يخرجها الرجال.

ونقلت بلومبرغ عن الباحثين الذين أجروا الدراسة قولهم “عالم السينما منقسم بشكل واضح على أساس النوع، حيث يحصل المخرجون الرجال على فرص أفضل وإمكانية وصول أكبر”.

ويعد حفل توزيع جوائز غولدن غلوب من أهم وأشهر الأحداث الفنية السنوية، ويُقام قبل شهر واحد فقط من حفل توزيع الأوسكار، وهي مجموعة من الجوائز الأميركية التي بدأت عام 1944، وتمنح الجائزة لأعمال تلفزيونية وغنائية إلى جانب الأعمال السينمائية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى