الرئيسية / مجتمع / عربدة الضحى..!

عربدة الضحى..!



على يمين الصورة بناية يعرفها الجميع، وهي ولاية طنجة، حيث يوجد مكتب والي الجهة محمد اليعقوبي، وحيث كان مكتب ولاة سابقين، أبرزهم وزير الداخلية الحالي محمد حصاد.

على يسار الصورة بناية لا يعرفها أحد، لأنها بنيت قبل سنوات، زمن الوالي حصاد، ولم يكتمل بناؤها وظلت عبارة عن كتلة من الإسمنت تشوه وجه المكان، ووجه طنجة عموما.

البناية التي على اليمين لم تستطع فعل شيء مع البناية التي على اليسار، وهو ما يعني أن وراء الأكمة ما وراءها، لأن سلطات طنجة التي هدمت بنايات كثيرة لم تستطع فعل شيء مع بناية “شوهة” توجد قرب أنفها.

ما السر إذن وراء كل هذا؟ لا سر في الموضوع، فالبناية التي على اليسار في ملكية مجموعة “الضحى” العقارية، التي بنتها لسبب ما ثم نسيتها.

هذا هو القانون في هذه البلاد، فالضعيف وحده من “يأكل الشّحْط”، أما الأقوياء فيتم إحراق الأصابع التي تقترب منهم.. وهذه البناية أبرز دليل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى