الرئيسية / ثقافة و فن / عدنان إبراهيم يتراجع عن إلقاء محاضرة في طنجة

عدنان إبراهيم يتراجع عن إلقاء محاضرة في طنجة



طنجة أنتر:

لا زالت تداعيات عودة الداعية المثير للجدل عدنان إبراهيم للمغرب محط شد وجذب، فبعد خروجه ببلاغ ينفي نيته العودة للمغرب قريبا، كشف المركز الثقافي أحمد بوكماخ في طنجة، أن إبراهيم هو الذي اقترح تنظيم محاضرة له في المركز.

وقال المركز، في بلاغ له أصدره مساء امس الأربعاء، إنه يعتذر لجمهوره عن إلغاء محاضرة عدنان إبراهيم التي كانت مقررة يوم الثلاثاء 24 يوليو الحالي، بعد اعتذاره اليوم بسبب ظروف عملية قاهرة يمر بها هذه الأيام والتي حالت بينه وبين حضوره.

وأكد مركز بوكماخ، في ذات البلاغ، أن برمجة محاضرة عدنان وإلغاءها يعود إليه أولا وأخيرا، فهو الذي أبدى رغبته في التواصل مع جمهور المركز، وهو الذي اعتذر عن الحضور، مضيفا أن “المركز من هذه الناحية حريص على حفظ التنوع والاختلاف البناء، والتأسيس لمسارات حوارية جادة بين أبناء الوطن مهما اختلفوا، بعيدا عن أساليب التضييق والإقصاء والتطرف مهما كانت مرجعياتها”.

وقال إبراهيم، في تدوينة له على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، كتبته إدارة صفحته، أنه راج مؤخرا خبر دعوة عدنان إبراهيم لإلقاء محاضرة في المغرب، في الأيام المقبلة، موضحة أن عدنان إبراهيم ليست له أي أنشطة مبرمجة في المملكة المغربية في الشهور المقبلة، مضيفة أن “هذا مع أمله أن تتوفر الفرصة في المستقبل للقاء أحبابه في المغرب”.

وكان عدنان إبراهيم، قد أثار جدلا كبيرا في المغرب قبل أشهر قليلة، حيث استدعته وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية للمشاركة في الدروس الحسنية، قبل أن تلغى جميع أنشطته.
عن “أخبار اليوم”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى