الرئيسية / مجتمع / طنجة.. ناس البحر محرومون من البحر..!  

طنجة.. ناس البحر محرومون من البحر..!  



لا زال أغلب سكان مدينة طنجة لا يستسيغون حرمانهم من الاستجمام على شواطئ مدينتهم دوناً عن سائر مدن المملكة الساحلية.

 

وفي غياب توضيحات رسمية مقنعة لهذا القرار المجحف، تلوك ألسنة الطنجاويين بعض الحكايات الغريبة لتفسير حرمانهم من البحر، أغلبها لا يمكن نشره.

 

فإذا كانت الأسواق والمراكز التجارية المغلقة والقيساريات والمقاهي والمطاعم المغلقة، بل حتى الحانات الضيقة، كلها مفتوحة أمام العموم وغاصة بالبشر، فلماذا استثناء الشواطئ المفتوحة على السماء والماء مباشرة ؟!

 

أحاسيس مرة يشعر بها أهل طنجة وهم ينظرون إلى البحر في أوج الموسم الصيفي ومع ارتفاع درجة الحرارة دون أن يتمكنوا من النزول إليه، وهم الذين عاشوا في البحر ومع البحر طوال حياتهم.

 

فكيف يقدم إلى بحار طنجة المحسوبة ترابيا على إقليم الفحص الأنجرة، مصطافون من كل أنحاء المغرب للاستمتاع بها بينما سكان طنجة بالذات ممنوعون منها !؟

 

والمشكل الأكبر هو أنه لم تبادر أية جهة رسمية إلى توضيح الأمر، أو على الأقل تحديد موعد لفتح الشواطئ بطنجة، الكل صامت.. لماذا؟

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى