الرئيسية / نوافذ / طرد مدير فندق “المنزه” بطنجة.. وآخرون في الطريق

طرد مدير فندق “المنزه” بطنجة.. وآخرون في الطريق


واجهة فندق "المنزه" بطنجة

تخلصت إدارة فندق “المنزه” بطنجة من المدير الذي كان قد جرى تعيينه في هذا المنصب قبل بضعة أشهر فقط، في الوقت الذي يُنتظر فيه طرد المزيد من عمال وإداريي هذا الفندق العريق.

ويأتي هذا الطرد الجديد بضعة أيام فقط على موعد تدشين فندق “فيلا دو فرانس”، الذي كان يخضع لإصلاحات جذرية خلال السنوات الماضية، بإشراف هشام جمعة، المدير العام السابق لفندق “المنزه”.

وتقوم إدارة فندق المنزه بحملة طرد متواصلة منذ عدة أشهر، حث تم التخلص من أغلب عمال وأطر الفندق القدامى، والذين عاصروا هذا الفندق في أوج ازدهاره.

وتقول مصادر مطلعة إنه تم طرد كل الأطر الكفأة في إطار الاستعداد لبيع الفندق لجهات خليجية، والتي اشترطت نسبة أجور متدنية ومحو المكتب النقابي من أجل شراء الفندق.

وكان مالكو فندق “المنزه” قد تخلصوا من المكتب النقابي للفندق، وذلك في ظل صمت غريب من جانب نقابيي الاتحاد المغربي للشغل.

ويعتبر لؤي الطريحي، المدير العام الحالي لشركة “رينستينغا”، المالكة لفندق المنزه، الشخص الذي يتصرف في كل التفاصيل، كما أنه مصدر كل القرارات المتعلقة بطرد العمل والأطر، حيث عادة ما يعمد إلى سوائل بدائية في عمليات الطرد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى