الرئيسية / حوادث / شفشاون: صفحات “فيسبوكية” شوهت سمعة معلمة بعد اتهامها زوراً بتعنيف تلميذ لم يستطع كتابة حرف “M”

شفشاون: صفحات “فيسبوكية” شوهت سمعة معلمة بعد اتهامها زوراً بتعنيف تلميذ لم يستطع كتابة حرف “M”



نفت مديرية التربية الوطنية بمدينة شفشاون الشائعات التي تداولتها مواقع إلكترونية وصفحات فيسبوكية نشرت تعرض تلميذ للتعنيف من طرف مدرسته بسبب عدم قدرته على كتابة الحرف الفرنسي “M”.

وأكدت المديرية في بلاغ رسمي، أنها أوفدت لجنة لبحث الأمر مع المعلمة التي التحقت هذا العام لأول مرة بمدرسة عبد العزيز بن ادريس بمنطقة بني احمد وبالضبط بدوار زمامرة.

وتبين لها، بعد استفسارها الأمر من عدة مصادر بينها التلاميذ أنفسهم، أن الكدمات التي ظهرت على جسم التلميذ ناتجة عن ممارسته كرة القدم مع زملائه، ولا علاقة لها بالمعلمة ولا بالفصل الدراسي.

وأهابت المديرية بالأشخاص الذين يجلسون وراء الحواسيب ويقومون بنشر إشاعات دون التحقق منها، بالتروي والتدقيق في المعطيات التي تصل إليهم، لأنهم بنشرهم لأخبار زائفة يقومون، ربما عن غير قصد، بتشويه سمعة شخص آخر والإضرار به نفسيا واجتماعيا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى