الرئيسية / مجتمع / شرطة المرور بطنجة: سلوكات غريبة تحتاج إلى فهم.. !

شرطة المرور بطنجة: سلوكات غريبة تحتاج إلى فهم.. !



طنجة أنتر:

خلال المباراة التي جمعت فريقي اتحاد طنجة وحسنية أكادير الأربعاء بملعب ابن بطوطة بطنجة، لاحظ المتجهون إلى الملعب ضابط مرور في المدار الطرقي المؤدي للملعب بطريق الزياتن، وهو يترك مكان عمله بالمدار ويتوجه بين الفينة والأخرى إلى سيارة أمن زرقاء حيث يطمئن على أشخاص متجهين للملعب.

وتساءل من شاهدوا ذلك عن سر حركة الضابط المروري، الذي كان يترك زميله الشرطي وحيدا في مدار مروري مزدحم ليقوم بمهمة غير مفهومة ولا علاقة لها بعمله كشرطي مرور مهمته الحفاظ على سلاسة المرور وسلامة العابرين.

ومساء أمس الخميس، وفي المدار الطرقي بطريق تطوان، المعروف باسم “رياض تطوان”، لم يفهم الناس كيف كان ثلاثة من عناصر شرطة المرور، وبينهم ضابط، يتجمعون كلهم في مكان واحد، بينما المدار مزدحم بالناس والسيارات.

والمثير أن هؤلاء الثلاثة كانوا يتجمعون كلهم على أية سيارة يوقفونها ويتركون مهمة تنظيم المرور، وهو ما أثار تساؤلات كثيرة بين الناس عن مدى احترافية شرطة المرور بطنجة، وطبيعة اختيار والي الأمن لعناصر شرطة المرور، التي يفترض أن تنخرط بشكل تام في الفلسفة الجديدة التي رسمتها المديرية العامة للأمن الوطني، والتي تجعل من الأمن لبنة حقيقية لخدمة المواطنين، وليس العكس.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى