الرئيسية / مجتمع / سكان جماعة “ملوسة” بطنجة يطالبون بتغيير القائد

سكان جماعة “ملوسة” بطنجة يطالبون بتغيير القائد



لا يزال سكان الجماعة القروية ملوسة، بعمالة فحص أنجرة، ينتظرون الوعود التي تلقوها بتغيير قريب لقائد الجماعة، الذي أثار الكثير من التذمر والسخط بين السكان منذ تعيينه.

ويقول السكان انهم يعانون الأمرين بوجود هذا القائد، خصوصا فيما يتعلق بقضاء أغراضهم الإدارية، حيث يتأخر عن مواعيده اليومية بمكتبه بشكل مستمر، والغريب انه يظل احيانا لوقت متأخر في الليل يجوب مداشر المنطقة بسيارة الدولة لأهداف غير معروفة.

ويضيف السكان انهم أوصلوا شكاياتهم الى الجهات المعنية بعمالة فحص أنجرة، وأنهم طولبوا ببعض الصبر لأنه سيتم تعيين قائد جديد بالمنطقة قريبا، غير ان ذلك لم يتم حتى الآن.

وكان سكان جماعة ملوسة وجهوا من قبل شكايات الى السلطات بسبب المعاملة التي تلقوها قبيل الانتخابات الجماعية الفائتة، حيث اتهموا القائد بممارسات غريبة وغير ديمقراطية كان الهدف منها ترجيح كفة مرشحي حزب الأصالة والمعاصرة بالمنطقة.

كما سبق للسكان ان اشتكوا للجهات الوصية من تصرفات قائد ملوسة خلال اشتعال نار في المنطقة، وهي النار التي أتت على مساحات شاسعة من الاراضي الغابويو والزراعية في المنطقة، حيث ان السكان اتصلوا ليلا بالقائد من اجل التدخل غير انه نهرهم لأنهم اتصلوا به ليلا، قبل ان تتحرك عمالة فحص أنجرة لإرسال وسائل إطفاء للمنطقة.

ويقول السكان، بسخرية سوداء، ان وزارة الداخلية كان يجب ان توزع المعاناة على المواطنين بشكل عادل عبر ارسال هذا القائد الى منطقة اخرى، حتى يتم تطبيق شعار “تقريب المشاكل من المواطنين”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى