الرئيسية / مجتمع / تاونات.. رغم وفرة السدود لكن الأهالي يعانون من أزمة عطش حادة

تاونات.. رغم وفرة السدود لكن الأهالي يعانون من أزمة عطش حادة



تعيش عدد من الجماعات القروية، التابعة ترابيا لإقليم تاونات، نقصا حادا في ندرة الماء الشروب.

دوار الخروبة فجماعة عين معطوف خرجت ساكنته تحتج على غياب هذه المادة الحيوية، وطالبت من عامل الإقليم التدخل الفوري من أجل إيصال الماء الشروب إليها عن طريق الصهريج المتنقل كما جرت العادة.

وأوضحت مصادر محلية أن الساكنة تموت عطشا هي وماشيتها، حيث الدوار يتوفر على عين وحيدة تسقي حوالي 6 دواوير، بما فيهم الماشية، مشيرة إلى أنه هناك من يقطع مسافة 5 كيلومترات حتى يصل إلى هذه العين ليجد صفا طويلا فيضطر إلى الانتظار ساعات وساعات من أجل قطرة ماء.

وبعدد كبير من الدواوير المهمشة بجماعة بوعروس يظل الناس ينتظرون حتى يتجمع لماء حيث يصل الدور بعد 24 ساعة او أكثر، خصوصا دوار الزاوية القريب من الجماعة بـ3 كيلومترات، الذي لا يتوفر على سقاية ماء والآبار كلها تقريبا يابسة.

واستنجدت الساكنة من الداخلية التدخل العاجل لتخفيف معاناتها مع الماء، علما أن تاونات تتوفر على سدود عديدة والناس يقاسون العطش.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

تعليق واحد

  1. *تاونات* من الأقاليم الشمالية الجد مهمشة على الصعيد الوطني. و كأنها توجد في خريطة أخرى و بلد آخر؟؟
    إلى متى ستظل *تاونات* منسية.. مقصية.. مهمشة..؟؟ لا ماء صالح للشرب..لا طرقات…لا مستشفيات…لا نقل….لا مدارس..لا ثانويات…لا مرافق سياحية جبلية….لا ملاعب رياضية…لا مهرجانات ثقافية…. إلخ
    لكِ الله يا *تاونات* يا مدينة التين و الزيتون.

إلى الأعلى