الرئيسية / طنجة الضاحكة / بعد الحلوى الرمضانية: أصعب تصريح في حياة عبد الواحد بلقاسم.. ! + فيديو

بعد الحلوى الرمضانية: أصعب تصريح في حياة عبد الواحد بلقاسم.. ! + فيديو



طنجة أنتر:

ماذا يحدث لك عندما تكون مدربا لكرة القدم مهمتك فقط إعطاء التصريحات الصحفية في اللحظات الحرجة والصعبة، بينما الجميع يعرف أنك الواجهة فقط لأشياء كثيرة تجري دون علمك.. ودون موافقتك؟

هذا بالضبط ما يحدث لمدرب اتحاد طنجة، عبد الواحد بلقاسم، الذي وضعوه في الواجهة فقط، وجاؤوا بمدرب “الأملاح المعدنية” عبد الرحيم طاليب، لكي يظهر ويبتسم ويلوح للجمهور وقت الانتصارت، ويختفي مثل قنفذ في أيام الهزائم.

وبعد المباراة الأخيرة مع الكوكب المراكشي، بدا أن بلقاسم يقدم أصعب تصريح في حياته كلها، حيث لم يفهم أحد ما كان يريد قوله، وصار يدخل ويخرج في الكلام وكأنه يسير نائما، حتى أشفق عليه كل من رآه.

بلقاسم كان يعرف قبل المباراة أن اللقاء في مراكش يدخل في إطار تبادل الحلوى الرمضانية بين أبرشان وحنيفة، وأن الهزيمة تحصيل حاصل، لذلك تحدث عن الطقس والشمس، والحمد لله أنه لم يتحدث عن الثلج والمطر.

ثم تاه بلقاسم ما بين العربية والفرنسية، وهذه أول مرة يفعلها، وتكلم فرنسية رديئة جدا، والإنسان حينما يبدأ البحث عن اللجوء في لغة أخرى فمعناه أنه يبحث عن أقصر الطرق للكذب.

نشفق على بلقاسم المسكين، الذي قبل بمهمة مستحيلة رفقة رائد “التيكي تاكا” عبد الرحيم طاليب، ونتمنى أن يكون طبق الحلوى الرمضانية في مراكش هو آخر طبق في يد أبرشان، فطنجة وجمهورها لا يتحملان كل هذه المذلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى