الرئيسية / مجتمع / الوزيرة شرفات أفيلال تتراجع عن تصريحات سابقة حول عزمها نقل المياه من جهة طنجة إلى جهات مغربية تعاني من الجفاف

الوزيرة شرفات أفيلال تتراجع عن تصريحات سابقة حول عزمها نقل المياه من جهة طنجة إلى جهات مغربية تعاني من الجفاف



تراجعت كاتبة الدولة المكلفة بالماء شرفات أفيلال، عن تصريحات سابقة نُسبت إليها تحدثث فيها عن مخطط على المدى القصير، يرمي نقل المياه من جهة طنجة تطوان الحسيمة إلى جهات مغربية، تعاني من ندرة من المياه.

وشددت الوزيرة التطوانية في تصريح صحافي يوم الجمعة 15 دجنبر، خلال مشاركتها في الأيام الأولى لدار المناخ المتوسطية، أن هذه المخططات ليس قائمة في المرحلة الحالية.

وعن وضعية المياه على المستوى الجهوي، قالت كاتبة الدولة إن جهة طنجة تطوان الحسيمة تتوفر على مقدرات مائية جيدة، رغم الأزمة التي عرفتها مدينة تطوان خلال السنة الجارية، وعطش بعض القرى في مدينة شفشاون.

أفيلال كانت قالت في كلمة بالمناسبة أن الوضعية المائية في المغرب “حرجة” وبأن البلاغ دخلت في مرحلة الجفاف كما هو حال بلدان مجاورة، مرجعة الأمر إلى التغيرات المناخية، التي قالت أن المواطن لا يستوعب بشكل كبير توابعها عليه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى