الرئيسية / ثقافة و فن / “المرأة القوية” ترحل عن دوزيم

“المرأة القوية” ترحل عن دوزيم



طنجة أنتر:

بعد سنوات طوال من سيطرتها على مديرية الأخبار، ينتظر أن تغادر سميرة سيطايل، اليوم الجمعة، منصب مديرة للأخبار.

سيطايل، التي خاضت حروبا عديدة ضد الإسلاميين من موقعها في القناة الثانية، ما دفع عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة السابق، إلى القول إنها تحاربه، وتحاول إقصاءه، وتهميشه، باتت قريبة من توديع قناة عين السبع.

وتقضي سيطايل آخر يوم لها في القناة الثانية، حيث من المنتظر أن تحظى بتكريم من طرف المستخديمن، والذين تقاسموا معها سنوات من العمل في القناة الثانية.

وتغادر سيطايل القناة التي تشغل فيها منصبا كبيرا، وهي في عز أزمتها المالية، وسط سعي من وزير الثقافة لإقناع الحكومة بضخ أموال إضافية لإنقاذ هذه القناة.

وكرمت القناة سيطايل في آخر يوم عمل لها، ببلاغ طويل تحدثت فيه عن إنجازاتها المهنية، والتسييرية للقناة، واصفة السيدة بـ”المرأة الملترمة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى