الرئيسية / مجتمع / الكمامات الطبية في المغرب تثير الجدل

الكمامات الطبية في المغرب تثير الجدل



طنجة أنتر:

عقب الجدل الذي أثير، حول ارتفاع أسعار الكمامات بالمغرب، عقب ظهور فيروس كورنا في عدد من الدول العربية، قال أمين بوزوبع رئيس الائتلاف الوطني لصيادلة العدالة والتنمية، إن الكمامات الموجهة للصيدليات، تعرف انقطاعا وندرة بسبب احتكارها من طرف بعض الجهات.

وأوضح بوزبع في تصريح لموقع حزبه، أن هناك من يقترحها بـ4 أضعاف أثمنتها، في حين هناك من يقوم بتصديرها، معتبرا أن “هذا الوضع يستلزم تدخل الجمارك لإيقاف مثل هذه المخالفات”.

وأوضح المتحدث ذاته، أنه رغم كون مثل هذه الممارسات غير أخلاقية، لكن يجب أن نعلم أنه ليست الكمامات التي ستقي من الوباء، وإنما بعض السلوكيات الأساسية التي ننصح بها المواطنين في الصيدليات، على سبيل غسل اليدين باستمرار و عدم لمس الأشياء و تناول فيتامين “س” لرفع المناعة و الابتعاد عن المرضى الذين تظهر عليهم أعراض نزلات برد من باب الاحتياط”.

ويرى رئيس ائتلاف صيادلة “المصباح”، أن موضوع الكمامات حاليا يأخذ أكثر من حجمه، وخصوصا أن المغرب، لحد الساعة لم يسجل أي حالة إصابة، وبالتالي لا حاجة لتضخيم بعض الأمور كما لو كنا في وضعية وبائية”.

وبخصوص انتشار فيروس كورونا المستجد، أكد بوزوبع، ضرورة وضع الأمور في سياقها دون تهويل، بحيث إن هذا الفيروس لم يسجل لحد الساعة سوى نسبة وفيات تتراوح بين 2 و5 في المائة من المصابين في الدول المعنية، وهو ما يجعلنا نستنتج أنها نفس نسبة الوفيات، التي يسجلها فيروس الإنفلوانزا الموسمي في كل سنة عبر العالم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى