الرئيسية / أخبار الليغا / الكلاسيكو الإسباني خارج برشلونة ومدريد

الكلاسيكو الإسباني خارج برشلونة ومدريد



طنجة أنتر:

في بادرة هي الأولى من نوعها في تاريخ الكرة الإسبانية، من المنتظر أن تخوض أندية “الليغا” إحدى مبارياتها في ملاعب الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك بناء على اتفاقية وقعتها رابطة الدوري الإسباني للعبة، مع نظيرتها الأمريكية، لمدة 15 سنة، بهدف “تطوير كرة القدم في أمريكا”.

وحسب تقارير صحفية إسبانية وأمريكية، اليوم الخميس، فإن رابطة “الليغا” تعتزم وضع برنامج لعدد من المباريات، التي سيتم إجراؤها في الملاعب الأمريكية، مؤكدة في الآن نفسه، بأنه لم يتم لحد الآن تحديد طبيعة المباريات ولا حتى جدولتها الزمنية.

فيما ذهبت العديد من التقارير الصحيفة الإسبانية، إلى التأكيد على أن مباراة “الكلاسيكو”، بين ريال مدريد وبرشلونة، قد تكون هي أولى النزالات، التي سيتم تنظيمها في أمريكا، ابتداءا من الموسم القادم.

وكانت الكرة الإسبانية، نهاية الأسبوع الماضي، شاهدة على أول حدث رياضي من هذا النوع، وذلك بعد أن أقيمت مباراة “السوبر” الإسباني، في ملعب طنجة المغربية، للمرة الأولى في تاريخها، خارج الأراضي الإسبانية.

وفي تصريح لموقع “بي بي سي” البريطاني، اعتبر ستيفن روس، رئيس شركة “ريليفنت” الأمريكية، التي وقعت الاتفاقية مع “الليغا”، أن الهدف من هذا التعاقد، ” هو زيادة شعبية كرة القدم في الولايات المتحدة الأمريكية، التي بدأت تتسع بشكل كبير في السنوات الأخيرة”.

وأضاف، ” هذه الاتفاقية، تعتبر فرصة ذهبية لملايين الأشخاص، من أجل الاستمتناع عن قرب، بأكثر مباريات كرة القدم تشويقا وإثارة، خاصة وأن أمريكا مقبلة على استضافة “مونديال” 2026″.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى