الرئيسية / نوافذ / الفلسطينيون ينجحون في منع ميسي من اللعب في القدس

الفلسطينيون ينجحون في منع ميسي من اللعب في القدس



طنجة أنتر:

قالت وسائل إعلام أرجنتينية إن الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم قرر إلغاء المباراة الودية التي كانت مقررة بين الأرجنتين وإسرائيل السبت المقبل.

وأوضحت المصادر أن الاتحاد الأرجنتيني اتخذ القرار بناء على طلب من اللاعبين الذين رفضوا الانتقال إلى إسرائيل بسبب الأوضاع التي تعيشها المنطقة والرفض الفلسطيني لقدومهم.

كما أبدى مدرب المنتخب خورخي سامباولي عدم رضاه عن برمجة المباراة لأنها ستؤثر على مخطط تحضيرات المنتخب الذي يتواجد في برشلونة الإسبانية.

وجاء القرار بعد ساعات من احتجاجات لمتضامنين مع القضية الفلسطينية خارج مقر تحضيرات المنتخب الأرجنتيني في برشلونة, ورفع المحتجون قمصانا مخضبة بالدماء في إشارة رمزية إلى تورط إسرائيل في استهداف الفلسطينيين.

كما شهدت الأيام الماضية احتجاجات فلسطينية على إقامة المباراة ومساعي لإلغائها، ووجه رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم جبريل الرجوب رسالة إلى نظيره الأرجنتيني كلاوديو تابيا طالبه فيها بإلغاء المباراة بسبب سعي الطرف الإسرائيلي لاستغلال المباراة سياسيا وإدراجها ضمن احتفالاتهم بما يعتبرونه ذكرى قيام إسرائيل.

وأطلق الرجوب حملة ضد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي والمنتخب الأرجنتيني، وطلب من جميع المعجبين باللاعب إحراق صوره وقمصانه.

وكان من المقرر أن يواجه رفاق ميسي المنتخب الإسرائيلي السبت المقبل على ملعب تيدي كوليك في القدس المحتلة بناء على اتفاق أشرف عليه رجل الأعمال الإسرائيلي داني بناييم ويحصل عبره منتخب الأرجنتين على مقابل مادي يتجاوز 2 مليون دولار.

وسبق لمنتخب الأرجنتين أن زار إسرائيل في أربع مناسبات خلال تحضيراته للنسخ السابقة للمونديال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى