الرئيسية / سياسة / العماري ينتقل إلى الإعلام بعد إجهاض أحلامه السياسية بسبب فضائحه العقارية

العماري ينتقل إلى الإعلام بعد إجهاض أحلامه السياسية بسبب فضائحه العقارية



أضحى الإعلام الوجهة الجديدة لعمدة طنجة السابق، فؤاد العماري، بعدما تحولت طموحاته السياسية إلى سراب بعد السقطة المدوية لحزبه في الانتخابات الجماعية وفقدانه منصب العمودية، ثم تبخر حلم تعيينه سفيرا في بلد عربي بعد انكشاف فضائحه العقارية بطنجة.

وأصبح في حكم المؤكد أن فؤاد العماري سيكون خارج التشكيلة الجديدة للمكتب السياسي لـ”البام”، ليصبح المجال الوحيد المتاح أمامه حاليا هو الإعلام عبر بوابة إذاعة “كاب راديو”، ومن المتوقع أيضا أن يتولى إدارة نشر يومية “آخر ساعة” بعد انسحاب شقيقه إلياس العماري منها.

وكان مجلس إدارة إذاعة كاب راديو قد عين بداية الأسبوع الجاري فؤاد العماري في منصب رئيس التحرير ومدير قطاع الأخبار، وهو المنصب الذي كان سيشغله في وقت سابق شقيقه إلياس، هذا الأخير الذي يتجه لإبعاده من المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة في تشكيلته الجديدة.

وأكد مصدر من داخل الإذاعة أن العماري أصبح رسميا المسؤول عن إدارة التحرير وإدارة النشرات والبرامج الإخبارية، علما أن شقيقه إلياس، رئيس جهة طنجة- تطوان- الحسيمة، والذي انتخب مؤخرا أمينا عاما لـ”البام”، كان قد صرح سابقا بأن هذا المنصب عرض عليه وأنه يفكر في القبول به، وذلك قبل نحو سنة من تأسيس مجموعته الإعلامية “آخر ساعة”.

وتزامنا مع ذلك، أكدت مصادر مقربة من حزب الأصالة والمعاصرة أن إلياس العماري يستعد لإبعاد شقيقه عن تشكيلة المكتب السياسي لحزب الجرار في نسخته الجديدة، والتي ينتظر أن يعلن عنها يوم الأحد القادم، كما استبعدت المصادر ذاتها منح الحزب التزكية لعمدة طنجة السابق ليكون وكيلا للائحة البام في الانتخابات البرلمانية، موردة أن مهمة العماري الجديدة ستكون “منصبة على الإعلام”.

وأوضحت مصادر مطلعة أن من يرغب في إبعاد فؤاد العماري عن تدبير الشأن العام ليس إلا شقيقه إلياس، وذلك بعدما لمس السخط الكبير من لدن سكان طنجة على أدائه عندما كان عمدة للمدينة، ما تسبب للحزب في نتائج كارثية في الانتخابات الجماعية العام الماضي، موردة أيضا أن العماري جالس والي طنجة محمد اليعقوبي قبل بضعة أسابيع، حيث عرض عليه هذا الأخير الخروقات العقارية التي سجلت في عهد شقيقه، وهي خروقات على قدر كبير من الخطورة، ما جعله يحسم قراره بإبعاده عن الواجهة السياسية.

وكان العماري قد أبعد في آخر لحظة، أيضا من لائحة تضم عدة أسماء منتمية للأصالة والمعاصرة، كان مرشحة للالتحاق بسفارات مغربية خلال التغييرات الدبلوماسية المقبلة، وكانالعماري من ضمن الأسماء التي وضعت في اللائحة ليمثل المغرب دبلوماسيا في بلد عربي، وبتدقيق أكثر دولة من دول مجلس التعاون الخليجي، قبل أن يسقط من اللائحة مؤخرا، حسب ما أكده مصدر حزبي.

يذكر أن فؤاد العماري الذي يدير حاليا قطاع الأخبار بإذاعة “كاب راديو”، ليس سوى العدو رقم واحد للعمدة الأسبق لطنجة، سمير عبد المولى، الذي يملك 49 في المائة من أسهم هذه المحطة، والذي رفض التعليق على تعيين غريمه في هذا المنصب المهم.

عن “المساء”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى