الرئيسية / رياضة / الشعارات المنددة بفساد مكتب اتحاد طنجة تغزو شوارع المدينة + صور

الشعارات المنددة بفساد مكتب اتحاد طنجة تغزو شوارع المدينة + صور



طنجة أنتر:

في وقت شبه متزامن مع انعقاد الجمع العام الاستثنائي لفريق اتحاد طنجة لكرة القدم، عادت الصور القديمة التي كانت تدعو لإنقاذ فريق طنجة، عندما كان في القسم الثاني، لتغزو شوارع المدينة، لكن بشكل مختلف هذه المرة.
وانتشرت في مختلف مناطق المدينة عبارات على الجدران تدعو إلى إنقاذ اتحاد طنجة، لكن هذه المرة ليس من القسم الثاني، بل من براثن الفساد، في إشارة إلى “عصابة الفاسدين” التي تهيمن على فريق اتحاد طنجة، وفق تعبير الجمهور الغاضب.


وفوجئ سكان المدينة بشعارات مكتوبة بخط كبير على الجدران في عدد من أحياء طنجة تدعو إلى التخلص من الفساد الذي ينخر فريق اتحاد طنجة، والمتمثل في عدد من أعضاء المكتب المسير الحالي، الذي يرأسه عبد الحميد أبرشان.

وكان أبرشان تقدم من قبل باستقالته الشخصية واستقالة مكتبه إلى والي طنجة مهيدية، ثم دعا إلى جمع عام استثنائي في الخامس عشر من نوفمبر.

وفي الوقت الذي كان جمهور اتحاد طنجة ينتظر محاسبة ما يسميها “المافيا” على ما فعلته في الفريق، فإن كلاما صار يتردد عن تراجع المستقيلين عن استقالتهم، وعن رغبة الوالي مهيدية في أن يستمروا في مهامهم.
وأثارت هذه الشائعات غضبا كبيرا في المدينة، حيث اعتبرت محاولة ماكرة من أبرشان لتوريط الوالي مهيدية أمام الجماهير الغاضبة، وجعل الوالي هو المسؤول عن الأزمة في حال رفضه الاستقالة.

وتشتد أزمة اتحاد طنجة بشكل سريع ومتصاعد، حيث صارت الجماهير لا تطالب فقط باستقالة المكتب المسير، بل بمحاسبة عدد من الأسماء داخله، وهي أسماء اغتنت بشكل فاحش عن طريق تزوير التذاكر والتلاعب في صفقات اللاعبين وعبر وسائل أخرى، مما أصبح يتطلب تدخلا عاجلا من أجل إيقاف المتورطين ومحاسبتهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى