الرئيسية / تربية و تعليم / السلطات المغربية تتراجع عن إغلاق مدارس “محمد الفاتح” بالمغرب.. ولكن بشروط

السلطات المغربية تتراجع عن إغلاق مدارس “محمد الفاتح” بالمغرب.. ولكن بشروط



طنجة أنتر:

تراجعت السلطات المغربية عن قرار الإغلاق الفوري لمدارس “محمد الفاتح” التركية في المغرب وتأجيل ذلك إلى نهاية الموسم الدراسي، بعد قرار مفاجئ صدر أمس الخميس والذي أعلن الإغلاق الفوري لهذه المدارس ونقل تلاميذها لمؤسسات تعليمية أخرى.

وكان قرار وزارة الداخلية بالإغلاق الفوري لمدارس “محمد الفاتح”، أثار سخط أولياء أمور التلاميذ والطلبة الذين يتابعون دراستهم داخلها، ما دفع المصالح الحكومية المغربية لمناقشة مراجعة القرار.

واحتج أولياء الأمور على القرار، الذي سوف يؤثر على المسار الدراسي لأبنائهم، بسبب اتخاذ الداخلية لقرار الإغلاق، بعد بداية الموسم الدراسي بشهور.

وقررت السلطات المغربية مراجعة القرار، بتمديد أجل اغلاق مدارس “محمد الفاتح” المحسوبة على زعيم جماعة “الخدمة”، فتح الله غولن، المطلوب رقم واحد اليوم لأنقرة، والمقيم حالياً في الولايات المتحدة الأميركية.

ومن بين الشروط التي طرحت، لتمديد مدة فتح مدارس غولن، تغيير المدراء المشرفين عليها، كي لا تقع الدولة المغربية في حرج مع نظيرتها التركية.

للإشارة، فقد أصدرت وزارة الداخلية المغربية يوم أمس الخميس، يقضي بإغلاق جميع المؤسسات التعليمية، التابعة لمجموعة “محمد الفاتح” لمنظرها فتح الله غولن، “زعيم جماعة الخدمة” التركية، والمتواجدة بعدد من مدن المملكة، داخل أجل أقصاه شهر واحد، وذلك ابتداء من اليوم الخميس.

وأوضحت الوزارة في بلاغها، أنه على “إثر التحريات التي قامت بها الجهات المختصة بشأن المؤسسات التعليمية لـ “زعيم جماعة الخدمة” التركية، “تبين أن هذه المؤسسات المتواجدة بعدد من مدن المملكة تجعل من الحقل التعليمي والتربوي مجالاً خصباً للترويج لإيديولوجية هذه الجماعة ومؤسسها، ونشر نمط من الأفكار يتنافى مع مقومات المنظومة التربوية والدينية المغربية”.

جدير بالذكر، أن المسؤولين الأتراك تقدموا أكثر من مرة بطلب للدولة المغربية، قصد إغلاق مدارس غولن بالمغرب، وذلك منذ الانقلاب الفاشل الذي شهدتها تركيا صيف العام الماضي.
عن “أخبار اليوم”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

تعليق واحد

  1. Pas vrai toutes les ecoles al fatih sont fermees au maroc arretez d e dire des chises qui n existent pas

إلى الأعلى