الرئيسية / حوادث / الدرك يفتح تحقيقا حول وفاة حارس ليلي بضواحي طنجة

الدرك يفتح تحقيقا حول وفاة حارس ليلي بضواحي طنجة



طنجة أنتر:

عثرت السلطات المحلية التابعة لملحقة جزناية بطنجة، الثلاثاء، على جثة حارس ليلي وسط أعشاب بداخل فيلات مهجورة تابعة لمجمع سكني بمنطقة الحجريين غرب المدينة.

ووفقا للمعطيات الاولية فان السلطات المحلية بالمنطقة اتصلت بعناصر الدرك الملكي التي فتحت تحقيقا عاجلا تحت اشراف النيابة العامة لمعرفة ملابسات وفاة الشخص الذي يشتغل حارسا منذ سنوات ببعض الفيلات المهجورة التابعة لمجموعة سكنية كبرى.

الشخص الضحية (ع-ن) المزداد سنة 1970 بدوار اكتامة اهل اسريف، القريب من سد واد المخازن ضواحي مدينة القصر الكبير، عثر عليه ميتا وتبدو اثار دماء بوجهه وراسه، وقد تم نقله الى قسم الاموات التابع للمستشفى الجهوي محمد الخامس بطنجة.

وعن حيثيات وتفاصيل الحادث، نفى مصدر خاص ان تكون هنالك دوافع اجرامية وراء وفاة الشخص، غير ان مصالح الدرك التابعة للقيادة الجهوية تعكف على جمع معطيات وتحريات لمعرفة اسباب الوفاة، في وقت تشير فيه مصادر اخرى الى ان الشخص المتوفى يعتقد انه سقط من سطح احدى الفيلات المهجورة ليلا بعد خلوده للنوم، وهي السقطة التي عجلت بوفاته متأثرا بتلك الجراح التي اصيب بها على مستوى الراس.
عن “360”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

تعليق واحد

  1. من يحمي البناء العشوائي بهذا الشارع والبناء الآن معد للسكن بطريقةتقنية وفنية ما ٍأي المسؤول عن المدينة من هذا البناء؟ أم ان المسؤول غير قادر على الوصول لعين المكان له خط أحمر ؟ ومن تكون تلك الشخصية التي تبني برمال مسروقة من الشاطئ بطريقة استفزازية شارع للا حسناء بمرتيل والبناء العشوائي برمال مسروقة وهو في الفينسيو الآخير بالكميرا على الشرفة المطلة على الشارع وتم تجهيزه بالكهرباء وواجهة زجاجية ؟؟

إلى الأعلى