الرئيسية / رياضة / أيام عسيرة في انتظار مكتب اتحاد طنجة نهاية الموسم

أيام عسيرة في انتظار مكتب اتحاد طنجة نهاية الموسم



طنجة أنتر:

النتائج الإيجابية التي حصل عليها فريق اتحاد طنجة في مبارياته الأخيرة قد تكون بمثابة الشجرة التي أخفت الغابة، لكنها لن تخفيها إلى الأبد.

وينتظر جمهور اتحاد طنجة نهاية الموسم الكروي الحالي، ليس فقط للتأكد من وضعية الفريق في الترتيب ومدى تأهله للمنافسات القارية، بل أيضا من أجل إحياء منطق المحاسبة في حق الأشخاص الذين ورطوا الفريق في كثير من التعاقدات الفاسدة مع لاعبين فاشلين.

وفي الوقت الذي يحاول بعض المتورطين في التعاقدات الفاسدة إغراء البعض بالتذاكر المجانية وغير ذلك، فإن الجمهور العريض يرفع شعار المحاسبة في حق المتورطين في التعاقدات، ويطالبون بالكشف عن أسرار الأموال المهدورة من صندوق الفريق.

وعرف عن جمهور اتحاد طنجة حبه الكبير للفريق، وأيضا حكمته في عدم التشويش على الفريق حاليا، وتشجيعه مهما كانت الظروف، غير أن هذا لن يلغي منطق المحاسبة في نهاية الموسم مهما كان ترتيب الفريق.

وحصد اتحاد طنجة نتائج إيجابية مؤخرا بعد التعاقد مع المدرب الطنجاوي بلقاسم، والتعاقد مع طاليب مديرا تقنيا، فيما يسخر آخرون من ذلك ويقولون إن صاحب الفضل في النتائج الإيجابية هي أملاح خالد، وآخرون يسمونها “أملاح طاليب.. بواسطة خالد”.

وكانت التعاقدات المشبوهة للفريق مع لاعبين فاشلين أثارت غضبا كبيرا بين جماهير النادي الطنجاوي، والذي حطم أرقاما قياسية في فسخ عقود لاعبين كثيرين والتعاقد فورا مع لاعبين كثيرين آخرين، أغلبهم فاشلون، وهو ما أثار الكثير من الشبهات واستدعى منطق المحاسبة في حق من يعبثون بمصالح النادي وكرامة جماهيره.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى