الرئيسية / نوافذ / أمر بقطع خاشقجي بالمنشار.. ثم أصيب بالذعر.. وهكذا يحمي نفسه من لا شيء.. !

أمر بقطع خاشقجي بالمنشار.. ثم أصيب بالذعر.. وهكذا يحمي نفسه من لا شيء.. !



طنجة أنتر (وكالات):

كشفت معلومات أوردتها صحف أرجنتينية أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان عزز حمايته بشكل كبير في العاصمة بوينس أيرس، وقدرت عدد الوفد المرافق له بنحو أربعمئة شخص.

وقالت الصحف إن الأمير -الذي وصفته بغريب الأطوار والمثير للشكوك- أحضر معه إلى الأرجنتين أربع سيارات مدرعة نقلتها طائرات شحن.

وأوضحت أن ولي العهد السعودي طلب توفير مرافق صحية خاصة، مشترطا أن تكون مما يحمل علامة “كولر” الإنجليزية، كما طلب تخصيص قاعات صلاة حصرية في كل من مركز كوستا سالغيرو، وفي الفندق الذي سيقيم فيه.

ويضم الأسطول السعودي الذي وصل إلى الأرجنتين ست طائرات رسمية للركاب والشحن، حيث يأتي بعد الأسطول الأميركي في هذا السياق.

أما وفد الولايات المتحدة فسيُعزز بنحو ثمانمئة جندي، هذا بالإضافة إلى ثماني طائرات تابعة للقوات الجوية، وطاقم مدني وآخر عسكري. وتتكهن الصحافة الأرجنتينية بوصول حاملة طائرات أميركية أيضا.

وبدت العاصمة الأرجنتينية كأنها مدرعة، وتم نشر نحو 24 ألف رجل أمن في أنحائها، فضلا عن إيقاف عمل نظام مترو الأنفاق والقطارات.

كما عززت العاصمة الأرجنتينية أمنها بمعدات أمنية تبرعت بها الصين، من بينها شاحنتا النشر السريع للأسيجة المكافحة للشغب، وأربع شاحنات مدرعة للتدخل السريع.

ويضاف إلى هذه القائمة نحو 87 جهاز كشف عن المتفجرات والمخدرات، وأربعون بدلة وقائية مضادة للمتفجرات، كما تم تأمين حماية أمنية لمراقبة المواقع الدبلوماسية أثناء القمة والسلامة الغذائية لزعمائها، وذلك تجنبا لمحاولة تسميم الضيوف.

وبشأن اتصالات القادة، فقد أورد أحد المواقع أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين هو الوحيد الذي يرفض استعمال الهواتف؛ نظرا لأنه في غاية الحرص على أمنه، ويخشى من التجسس عليه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

3 تعليقات

  1. “بن سلمان” يشترط أشياء غريبة على الأرجنتين خلال استضافته وهذا ما أحضره معه خوفا من الاغتيال

    “بن سلمان” يشترط أشياء غريبة على الأرجنتين خلال استضافته وهذا ما أحضره معه خوفا من الاغتيال

    أخبارنا المغربية : علاء المصطفاوي
    أثارت الطلبات الغريبة التي فرضها ولي العهد السعودي على المسؤولين الأرجنتيين دهشة وسائل الإعلام بالبلد اللاتيني والتي أفردت مقالات تكشف فيها عن بعض خبايا حضور بن سلمان لأشغال قمة العشرين ببوينوس أيريس.
    وحسب الإعلام المحلي، فإن بن سلمان فرض السماح له بإحضار 4 عربات مصفحة تم شحنها خصيصا عبر طائرات خاصة، وذلك من أجل استعمالها في تحركاته خلال مقامه القصير هناك.
    وأضافت المصادر أن بن سلمان طلب توفير مرافق صحية خاصة، مشترطاً أن تحمل علامة ” كولر” الإنكليزية، كما طلب تخصيص قاعات صلاة حصرية في كل من مركز كوستا سالغيرو، وفي الفندق الذي سيقيم فيه.
    للإشارة فإن ولي العهد السعودي حل بالأرجنتين رفقة وفد يضم 400 شخص نصفهم من الأمنيين، وذلك على متن 6 طائرات خاصة.

    المزيد: https://www.akhbarona.com/world/258945.html#ixzz5YMhkcezy

  2. “بن سلمان” يشترط أشياء غريبة على الأرجنتين خلال استضافته وهذا ما أحضره معه خوفا من الاغتيال

    “بن سلمان” يشترط أشياء غريبة على الأرجنتين خلال استضافته وهذا ما أحضره معه خوفا من الاغتيال

    أخبارنا المغربية : علاء المصطفاوي
    أثارت الطلبات الغريبة التي فرضها ولي العهد السعودي على المسؤولين الأرجنتيين دهشة وسائل الإعلام بالبلد اللاتيني والتي أفردت مقالات تكشف فيها عن بعض خبايا حضور بن سلمان لأشغال قمة العشرين ببوينوس أيريس.
    وحسب الإعلام المحلي، فإن بن سلمان فرض السماح له بإحضار 4 عربات مصفحة تم شحنها خصيصا عبر طائرات خاصة، وذلك من أجل استعمالها في تحركاته خلال مقامه القصير هناك.
    وأضافت المصادر أن بن سلمان طلب توفير مرافق صحية خاصة، مشترطاً أن تحمل علامة ” كولر” الإنكليزية، كما طلب تخصيص قاعات صلاة حصرية في كل من مركز كوستا سالغيرو، وفي الفندق الذي سيقيم فيه.
    للإشارة فإن ولي العهد السعودي حل بالأرجنتين رفقة وفد يضم 400 شخص نصفهم من الأمنيين، وذلك على متن 6 طائرات خاصة.

    المزيد: ht

  3. بحث

    11 رسالة من بن سلمان إلى القحطاني قبل وبعد جريمة قتل خاشقجي

    أخبارنا المغربية:
    كشف تقرير لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي أي) أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بعث 11 رسالة لمستشاره سعود القحطاني في الساعات التي سبقت وتلت عملية اغتيال مواطنهما الكاتب الصحفي جمال خاشقجي.
    واستعرضت صحيفة “وول ستريت جورنال” وفق ما أورد موقع قناة “الجزيرة”، مقتطفات من تقييم استخباراتي مصنف على أنه “سري للغاية” استشهد بمعلومات سرية واعترض مراسلات إلكترونية، غير أن محتوى الرسائل بين الطرفين غير معروف.
    وتشير المقتطفات التي استعرضتها الصحيفة إلى أن وكالة المخابرات المركزية لديها “ثقة متوسطة إلى عالية” تفيد أن بن سلمان “استهدف شخصيا” خاشقجي و”ربما أمر بقتله”.
    ويشير التقييم إلى أنه “لكي نكون واضحين، نفتقر إلى التقارير المباشرة عن أن ولي العهد أصدر أمر القتل”.
    وبحسب الصحيفة، فإن ولي العهد السعودي أخبر بعض مساعديه في أغسطس/آب 2017 بأنه إذا لم تنجح جهوده لإقناع خاشقجي بالعودة إلى السعودية “فبإمكاننا إغراؤه خارج المملكة واتخاذ الترتيبات”. وأضاف التقييم أنه يبدو أن ذلك كان “إنذارا ببدء العملية السعودية ضد خاشقجي”.
    وتقول وول ستريت جورنال إنه لم يتضح من المقتطفات ما إذا كانت تعليقات عام 2017 بشأن إغراء خاشقجي في بلد ثالث قد ورد ذكرها من بن سلمان مباشرة أو من شخص آخر يصف ملاحظاته.
    ورفض متحدث باسم وكالة المخابرات المركزية التعليق على التقرير. كما أفاد مسؤول في البيت الأبيض أمس الجمعة أن الإدارة الأميركية لا تعلق على أمور تخص المخابرات.

    المزيد: https://www.akhbarona.com/world/258993.html#ixzz5YRDJ5YrT

إلى الأعلى